الأربعاء، 25 فبراير، 2015

قصة العصفور الكسول لغرس قيمة النشاط





قصص اطفال





عودة مرة اخرى الى سلسلة غرس القيم عن طريق قصص الاطفال , وبالفعل لاقى هذا الأسلوب نجاح و تأثير بالغ من قبل المربين و رواد موقع اجيال لما يتميز به من سهولة وبساطة وقرب من عقلية الطفل و يصل الينا الكثير من الرسائل عن الطفل الذى امتنع عن الكذب بعد حكى له قصة العصفور الكاذب , وطفل اخر يطلب من امه حفظ القران الكريم بعد قصة الرحلة الجميلة فندعوكم جميعا الى البدا بتجربة هذه الاسلوب مع اطفالكم ثم ارسلوا لنا تجاربكم و ردود فعل الاطفال

قصة اليوم تغرس قيمة جميلة نحتاج اليها فى كل بيت فكثيرا ما نعانى من كسل اطفالنا فهم ليلا و نهار امام شاشات التلفزيون لا يقدمون على لعب الرياضة او حتى مساعدة الأم فى الاعمال المنزلية سنحاول معا ان نغرس فيهم هذه القيمة عن طريق قصة العصفور الكسول

لمعرفة الطريقة الصحيحة لاستخدام اسلوب غرس القيم عن طريق قصص الاطفال برجاء قراءة الجزىء الأول من السلسلة ( مقدمة غرس القيم عن طريق قصص الاطفال )

[divider]

قصة العصفور الكسول




  • اسم القصة :- العصفور الكسول

  • العمر المستهدف :- عامين فاكبر

  • القيمة المستفادة من القصة :- النشاط و نبذ الكسلقصص اطفال

[divider]

كان يا ما كان فى سالف العصر و الاوان كان فيه مجموعة عصافير جميلة تحب اللعب و الجري و المرح وكل يوم يفرحون لأنهم سوف يتعلمون لعبة جديدة وكلهم يلعبون و يضحكون ماعدا عصفور واحد كان كسولا لا يحب الحركة و لا يحب اللعب معهم وعندما يذهب اصحابه اليه ليأخذوه للعب

يقول لهم انا لا احب اللعب انا سوف اجلس بمفردي

وبعد فترة كان كل العصافير تعرف العابا كثيرة و تتحرك و تجرى مع بعضها و يلعبون العابا جميلة اما العصفور الكسول فلا يستطيع ان يجرى معهم فهو لم يتعلم هذا اللعب الجميل و كان يحب ان يجلس بمفرده

و فى يوم من الأيام جاء طائر كبير جعان يريد ان يأكل شيئا فلم يجد الا العصافير الصغيرة ففرح بها وقال لنفسه انا سوف امسك هذه العصافير الصغيرة انها لا تعرف الجري  فاراد ان يأكل منها اي عصفور ولكن كل العصافير جرت و هربت وطارت بعيدا عندما رأت الطائر الكبير يريد ان ياكلها ما عادا العصفور الكسول لم يستطيع الطيران و لم يستطع الجري

فذهب الطائر الكبير ليأكله و فعلا امسك بالعصفور و لكن كل اصحابه العصافير عادوا بسرعة لينقذوا صاحبهم

فقالوا لبعضهم لو تعاونا معا نستطيع ان نتغلب على هذه الطائر الكبير

فهجموا جميعا على الطائر من جميع الجهات فلم يستطع الطائر الكبير ان يأكل صاحبهم , فهرب و خاف منهم و ترك صاحبهم

فقالوا الحمد لله انتصرنا على الطائر الكبير و انقذنا صاحبنا نحن شجعان واقوياء معا

و جاء العصفور الكسول وقال لهم شكرا لكم يا اصدقائي انا سوف العب معكم كل يوم حتى استطيع الجري مثلكم

ففرح اصحابه به وذهب كل العصافير يلعبون و يمرحون و يعلمون صاحبهم كل الألعاب التى تعلموها

[divider]

ماذا نتعلم من هذه القصة :-



  • اللعب و الحركة و الرياضة تساعدنا على ان نكون اقوياء

  • اللعب مع الأصحاب افضل من الجلوس امام التلفاز

  • التعاون مع الاخرين افضل من الجلوس بمفردنا

لو عجبتك القصة اعملى شير عشان توصل لغيرك


الأربعاء، 11 فبراير، 2015

قصة احمد و المدرس لغرس قيمة حب الوالدين

قصص اطفال

[box type="shadow" ]دائما يغضب ابنائنا بسبب كثرة اوامرنا لهم فطوال اليوم لا يسمع اطفالنا منا غير كلمات ذاكر , لا تكذب , اغسل يداك ولا تفهم اطفالنا ان هذه الأوامر ما هى الا بسبب حبنا لهم فنحن نريد ان يكونوا افضل حالا منا سنحاول معا فى هذه القصة غرس قيمة حب الولادين وتوصيل رسالة واضحة لاطفالنا بان اوامرنا لهم ما هى ال ابسبب حبنا الشديد لهم [/box]يرجى قراءة الجزء الاول من سلسلة غرس القيم عند الاطفال لمعرفة الطريقة الصحيحة لاستخدام هذه الاسلوب لغرس القيم ( مقدمة غرس القيم عند الاطفال )

اقراى ايضا :- تعلق الطفل بأمه اسباب وحلول



  • اسم القصة :- احمد والمدرس

  • العمر المناسب :- من سن 3 سنوات

  • القيمة المستفادة :- حب الوالدين

[divider]

قصة احمد و المدرس


قصص اطفال

كان يا ما كان فى سالف العصر و الاوان كان فيه ولد اسمه احمد كان يعمل سلوكيات سيئة لا يطيع امه ولا يطيع اباه وعندما يقول له المعلم لماذا لا تسمع كلام ابيك و امك فيقول له لانهم يكرهانني

فقال له كيف يكرهانك ؟

فقال احمد لانهم دائما يطلبان منى اشياء كثيرة اعمل الواجبات لا تقل الا الصدق

فقال له المعلم وهل هذا يدل على انهما يكرهانك

فقال نعم لانهم لا يحبان ان اكون سعيدا فى اللعب ويطلبان منى اشياء كثيرة حتى فى وقت اللعب

فقال له المعلم ولكن يا احمد هذه الاشياء ليست معناها انهما يكرهانك بل معناها انهم يحبونك لانهما يريدان لك ان تكون فى احسن حال

فنظر احمد الى المعلم نظرة عدم الموافقة على كلامه ولم يقتنع احمد بكلامه

فقال له المعلم يمكن يا احمد لا تشعر بذلك الا عندما تكون ابا

فقال احمد عندما اكون ابا لن احاول ان اضايق اولادي ابدا

فقال المعلم هذا شيء جميل  و لكن كل اب لا يريد ان يكون ابناءه فى ضيق منه ولكنه يريد منهم ان يكونوا خيرا منه ويطلب منهم فعل الاشياء الجميلة حتى يكون افضل واحد فى العالم

وقال المعلم يا احمد يمكن انك لا تعرف هذا الكلام حتى تكون ابا و اذا عشنا لهذه الفترة سوف اذكرك بهذا الكلام واعلم يا احمد ان اولادك سوف يعاملوك كما تعامل انت اباك وامك

وفعلا مرت الأيام والليالي و اصبح احمد كبيرا و تزوج و اصبح له اسرة و اولاد واراد احمد ان يربي اولاده على الدين وعلى الاخلاق الحميدة وعلى التفوق فكان يعطيهم التعليمات والنصائح التى يعتقد انها تفيد اولاده وكان رد ابنه عليه لماذا تكرهني يا ابى

ففزع احمد من هذه الكلمة وقال له يا ابنى انا لا اكرهك و لكنى احبك كثيرا وجلس احمد بمفرده حزينا وقال لنفسه كان المعلم عنده حق لقد صدق كلامه و الان تعلمت الدرس وانا الان عرفت ان الاباء يحبون الابناء افضل من انفسهم وهم يريدون ان نكون سعداء ومسرورين

وفعلا لقد قال المعلم من قبل انني سوف يحدث لي ما افعله مع ابي و امي وهذا ما يحدث الان

وقال احمد لنفسه اذا رجعت الايام مرة اخرى سوف اكون افضل واحد يطيع اباه و امه و ندم احمد على ما كان يفعله و استغفر الله تعالى على ما حدث منه

اقرأى ايضا :- مجموعة شيقة من قصص الاطفال


[divider]

ماذا نتعلم من هذه القصة :-



  • طاعة الوالدين امر واجب

  • كما تفعل مع والديك سوف يفعل اولادك معك

لو عجبتك القصة اعملى شير

الأربعاء، 4 فبراير، 2015

قصة سباق الجرى لغرس قيمة الرفق بالحيوان

قصص اطفال

نواصل معا سلسلة غرس القيم  عن طرق قصص الاطفال وقد اثبت هذا الأسلوب نجاحه مع الاطفال لما يمتاز به من سهولة وقرب من عقلية الطفل , تابع الجزىء الأول من السلسلة ( مقدمة سلسلة غرس القيم ) لمعرفة الطريقة الصحيحة لغرس القيم عن طريق قصص الاطفال)

نتناول معا هذه المرة قيمة جديدة وقصة جديدة وهى قيمة الرفق بالحيوان نتمنى ان تنال القصة رضائكم وتحوذ على اعجابكم

اقرأى ايضا :-  قصة الرحلة الجميلة لغرس قيمة حب القران


                  قصة الحفل الجميل لغرس قيمة النظافة


[divider]

  • اسم القصة :- سباق الجري

  • العمر المناسب :- من عمر سنتين

  • القيمة المستفادة من القصة :- الرأفة بالحيوان

[divider]

قصص اطفال - قصة سباق الجرى


خرج احمد و زملاؤه فى مسابقة جرى مسافات طويلة تابعة للنادي الرياضي المشتركين فيه و بدأت المسابقة و كانت المسافة المطلوب قطعها 5 كيلومترات و قد اعتاد النادي ان ينظم هذه المسابقة سنويا و يشجع كل المشتركين فيها

و قد اعتداد الجميع على ان احمد هو المرشح الاول للفوز بهذه المسابقة يليه جلال , وفى اثناء المسابقة تقدم احمد و جلال على الجميع و فى الطريق سمع احمد صوت قطة صغيرة توجد فى حفرة لا تستطيع الخروج منها

فوقف احمد واعتقد جلال قد حدث له مكروه فوقف معه و قال مالك يا احمد هل حدث شيء قال احمد لا

ولكن انظر هذه القطة الصغيرة انها يبدوا عليها علامات الجوع و العطش و الخوف فهيا بنا نساعدها

قال جلال اذا توقفنا سوف يسبقنا الجميع

قال احمد لا يهم و لكن عليك انت مواصلة الجري وسوف اقوم انا بمساعدة القطة

وفعلا طرق جلال احمد يساعد القطة و واصل هو الجري فى المسابقة وكانت المفاجأة الكبيرة حيث انتهت المسابقة و لم يكن احمد من الفائزين و من العجيب ايضا ان جلال لم يكن من الاوائل

و انتظر الجميع عودة احمد ليعرفوا سبب تخلفه عن الفوز فى المسابقة , حضر احمد و سأله منظم الدورة فحكى لهم احمد ما حدث له فى الطريق فأعجب الجميع بموقف احمد و رأفته بالحيوان و قرر النادي صرف جائزة لأحمد تساوى جائزة الأول بسبب سلوكه الطيب مع هذه الحيوان الصغير

وهنا جاء جلال وبارك لاحمد على الجائز و قال له انت حقا تستحق هذه الجائزة يا احمد لأنك تركت الفوز فى المسابقة لمساعدة حيوان صغير ضعيف

فقال احمد الحمد لله الذى وفقني لهذا العمل

و أخذ الجميع يهنئ أحمد على موقفه النبيل و كان أحمد سعيدا بذلك

[divider]

ماذا نتعلم من هذه القصة :-



  • الرأفة بالحيوان من الاعمال الجميلة

  • الله تعالى يوفق من يرأف بالحيوان

اقرأى ايضا :- غرس القناعة في الاطفال


                 الكدب عند الاطفال اسبابه و علاجه